أمنيّات البتّار

احذروا التلغرام بعد هجمات باريس … فلكل مقام مقال

كتبت هذه الكلمات لأنشرها في المجموعة على التلغرام ، ثم قررت أن أنقلها هنا في المدونة عسى أن تصل للكم الأكبر من الأخوة …

أعتقد بأننا دخلنا في مرحلة جديدة لم يعد التواصل من خلال تطبيق تلغرام ملاذا آمنا لنا… فالحذر الحذر يا أحبة.

فرغم كل الإدعاءات بأن تلغرام آمنا إلا أن الضغوطات التي تمارس ضد مؤسسيه أكبر من أن يتحملها كائن بشري، والأخوان المؤسسان وعلى الرغم مما يشاع عن مناصرتهما للحريات الشخصية ومناهضتهما للسياسات القمعية ، إلا أن المعلومات المثارة حولهما لا ترقى لدرجة اعتبارهما عرابي حقوق الإنسان ، فما بالك بحالهما بعد الضغوطات التي ستمارس عليهما في أعقاب عمليات باريس ، تلك العمليات التي جعلت سذج أهل السنة يرفعون علم فرنسا التي قتلت من أبناء ديننا الملايين وما تزال.

ومن المعلوم بأن زمن السلم ليس كزمن الحرب ، وقد دق ناقوس الخطر وقرعت في أوروبا طبول الحرب ، وكلنا قرأ جانباً من القوانين الناظمة لحالة الطواريء التي أعلنتها فرنسا ، وكم هي الصلاحيات الواسعة التي ستتمتع بها الدولة والقيود التي أصبح بمقدورها أن تفرضها بالقوة على الأفراد والمؤسسات والمنظمات لضمان أمن البلاد  … زعموا.

صحيح أن  تلغرام يتخذ من ألمانيا مقرا لأعماله،  إلا أن أوروبا اليوم شعلة نار يجب أن نحذر تبعات ما تحامق به الخوارج فيها.

حتى تركيا ليست بمأمن لنا بعد الآن ، فستضيق علينا راغبة أو كارهة ، فمصالحها مع الأوروبيين أكبر من أي مصلحة أخرى ولا شك.

التلغرام اليوم يملك  قاعدة بيانات هائلة لا يستهان بها البتة ، وانكشافها للغرب الكافر يعني ويلات – بدون مبالعة – على الكثير من المجاهدين وخاصة من يستخدمه منهم داخل بلاد الكفر والردة والعمالة .

فالتخزين السحابي سلاح ذو حدين ، يقدم لنا خدمات جلية لكنه يكشف عوراتنا لمن استطاع الولوج إلى تلك البيانات المخزنة في السحابة.

نصيحة  في غاية الأهمية وبالأخص للأخوة الذين لديهم اعتبارات أمنية معينة:

يجب القيام بحذف حسابك في تلغرام لضمان مسح جميع المحادثات العامة التي أرسلتها من السيرفر ،  ثم بعد ذلك قم بتفعيل الحساب من جديد .
لحذف حسابك اتبع الرابط : 
https://my.telegram.org/auth?to=deactivate

أما المحادثات السرية فهي لا تسجل على السيرفر ، ويكفي لحذفها من جهازك إن كانت كثيرة ولم يفعل فيها عداد التدمير الذاتي ، أن تقوم بتسجيل الخروج من الحساب وذلك من إعدادات التطبيق ، ثم أعد تسجيل الدخول من جديد …
طبعاً يجب أن تسجل الخروج من جميع الأجهزة المتصلة بحسابك وكذلك سيلزمك  تأكيد رقم هاتفك الجوال من خلال الرمز الذي سيرسل برسالة نصية إليه .

طيب هل يوجد تطبيق محادثة آمن كبديل عن تلغرام ؟

للأسف حالياً لا يوجد ، فالتلغرام أكثر التطبيقات أماناً ولكن ليس بعد الآن …
وبالتالي علينا في في هذه المرحلة استخدام الخلائط وعدم التزام تطبيق معين دون غيره .

وأقصد بالخلائط أن نرسل المعلومات باستخدام عدة تطبيقات تعتمد نفس تقنية تشفير تلغرام للمحادثات السرية:  End to End Encryption مثل LINE و KAKAO .
بحيث تجزأ المعلومة إلى ثلاثة أقسام ، يرسل كل منها باستخدام تطبيق من التطبيقات الثلاث ( المحادثة السرية حصراً ) ، ثم تكون مهمة الأخ في الطرف المقابل جمع الرسالة بحسب الاتفاق على ترتيب الإرسال .

كذلك أنصح باستخدام طبقات التشفير الإضافية،  كالشبكات الافتراضية VPN  أو شبكة TOR, وتشفير الرسائل قبل إرسالها في المحادثة السرية باستخدام برامج التشفير كأمن المجاهد.

لتنزيل برنامج أمن المجاهد :
ويندوز
أندرويد

أيضاً لا بد من تفعيل رمز الحماية الإضافي ، لمنع أي محاولة لدخول حسابك ، فلن يفتح الحساب على جهاز آخر حتى لو أدخل كود التفعيل ما لم يتم إدخال كلمة سر الحساب ، ويتم تفعيل كلمة سر الحساب من إعدادات التلغرام – الأمان والخصوصية – التحقق بخطوتين .

والحمد لله رب العالمين .

أبو عمر البتار

كاتب وباحث مستقل في مجال التقنية وأمن المعلومات.
أسعى لنشر الوعي الأمني لدى عموم المسلمين بغض النظر عن انتماءاتهم وتوجهاتهم.